كاوست وGoogle يتعاونان لدعم أبحاث الذكاء الاصطناعي في المملكة العربية السعودية

مكه 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
كاوست وGoogle يتعاونان لدعم أبحاث الذكاء الاصطناعي في المملكة العربية السعودية, اليوم الأحد 7 يوليو 2024 03:01 مساءً

أعلنت Google عن تقديمها منح بحثية بقيمة مئة ألف دولار لباحثي الذكاء الاصطناعي من قسم العلوم والهندسة الحاسوبية والكهربائية والحسابية في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (كاوست) لتعزيز الأبحاث في مجال تعلم الآلة متعدد اللغات والنماذج، وخاصة في استخدام النماذج اللغوية التوليدية الكبيرة (LLMs) . سيستفيد باحثو كاوست من هذه المنح في تطوير أبحاثهم في مواضيع تشمل الصحة، وفهم اللغة عبر الثقافات، والاستدامة، والخصوصية، والتعليم.

وعلقت سارة الحسيني، رئيسة قسم السياسات العامة لدى Google في المملكة العربية السعودية، على إطلاق هذه المنح بقولها " تلتزم Google بتمكين الباحثين والمؤسسات المحلية لتقديم حلول للمستخدمين والشركات والحكومات في ظل تطور الذكاء الاصطناعي. من خلال الاستثمار في الأبحاث الرائدة مع كاوست، نأمل مواصلة تعزيز الإنجازات في مجال تعلم الآلة متعدد اللغات والنماذج، والذي سيعود بالنفع على المنطقة والعالم بأسره."

ومن جانبه، قال البروفيسور جيانلوكا سيتي، عميد قسم العلوم والهندسة الحاسوبية والكهربائية والحسابية في كاوست بهذه المناسبة "من الرائع أن نرى Google تعترف بجودة المواهب في قسم العلوم والهندسة الحاسوبية والكهربائية والحسابية في كاوست. حيث ستتيح هذه المنح لأعضاء هيئتنا الأكاديمية تعزيز الجهود في مجال تعلم الآلة متعدد اللغات والنماذج، وتطوير النماذج اللغوية الكبيرة في المجالات التي يمكنها إحداث تأثير مجتمعي هائل".

أحد الحاصلين على إحدى هذه المنح هو البروفيسور برنارد غانم، الأستاذ المشارك في الهندسة الكهربائية والحاسب الآلي (ECE) وعلوم الحاسب الآلي (CS)، وهو أيضًا الباحث الرئيسي في مختبر فهم الصور والفيديو (IVUL) في كاوست ورئيس مركز التميز في الذكاء الاصطناعي التوليدي الذي أُعلن حديثًا في الجامعة. وتدعم هذه المنحة عمله على "إعادة تعريف إعدادات التعلّم المستمر التقليدية والتقييم"، وهي منطقة رائدة في مجال تعلم الآلة، وخاصة في الحوسبة البصرية. وقال "سيساعد هذا التمويل في دعم أبحاثي المستمرة في موضوع التعلم المستمر، الذي يهدف إلى تمكين نماذج الذكاء الاصطناعي من الاستمرار في التعلم من تدفقات البيانات. وستستمر هذه النماذج في تعلم مفاهيم جديدة كما تظهر بشكل طبيعي بمرور الوقت."

البروفيسور طارق النفوري هو أستاذ في الهندسة الكهربائية والحاسب الآلي والباحث الرئيسي في مختبر نظم المعلومات في كاوست. حصل أيضًا على منحة Google لبحثه في مجال تعلم الآلة عن مشروعه المبتكر الذي يهدف إلى إنشاء بنية تحتية مرنة وفعالة للشبكات اللاسلكية المفتوحة (RAN) التي تستفيد من نماذج الذكاء الاصطناعي التوليدي المتقدمة لتحسين أداء الشبكات اللاسلكية وقابليتها للتكيف. وقال "يساهم دمج تعلم الآلة في جوهر عمليات الشبكة اللاسلكية بإحداث تحسينات كبيرة في تجربة المستخدم، وكفاءة الشبكات، وقابليتها للتوسع، ودفع حدود ما هو ممكن في مجال الاتصالات الحديثة."

ومن بين الحاصلين على منح Google أيضًا، البروفيسور محمد الحسيني، الأستاذ المساعد في علوم الحاسب الآلي في كاوست، والذي يقوم بعمل رائد في مجال تعلم الآلة، وخاصة في أبحاث الحوسبة البصرية من خلال مختبره (VISION CAIR)، ويتمحور عمله حول تطوير نماذج ذكاء اصطناعي شاملة يمكنها تفسير البيانات البصرية واللغوية وتوليدها عبر لغات وسياقات ثقافية متعددة، مما يعالج التنوع في التجارب العاطفية البشرية. وقال "نحن ممتنون لمساهمة Google ، التي ستمكننا من جمع المزيد من البيانات متعددة اللغات من اللغات الممثلة تمثيلاً ناقصًا، والتي نحتاجها لبناء نموذج ذكاء اصطناعي أكثر شمولاً".

وحصل على المنحة أيضًا أعضاء هيئة تدريس آخرين مثل البروفيسور دي وانغ، الأستاذ المساعد في علوم الحاسب الآلي والباحث الرئيسي في مختبر الخصوصية والوعي والمسؤولية والثقة (PART) في كاوست، والبروفيسور شين غاو، رئيس وأستاذ برنامج علوم الحاسب الآلي والمدير المساعد المكلف لمركز العلوم البيولوجية الحاسوبية (CBRC) وقائد مجموعة المعلوماتية الحيوية الهيكلية والوظيفية في الجامعة.

يُذكر أن Google ستسعى لمطابقة كل فائز من أعضاء هيئة التدريس في كاوست بباحث من Google يمكنه أن يكون راعيًا له. وتعد المنح ضمن جهود Google لدعم الأبحاث والتطوير في مجال الذكاء الاصطناعي حول العالم.

ويشير البروفيسور يورغن شميدهوبر، رئيس قسم الذكاء الاصطناعي وأستاذ برنامج علوم الحاسب الآلي في كاوست، إلى أن هذه المنح تؤكد اهتمام Google بأبحاث الذكاء الاصطناعي ذات المستوى العالمي في كاوست. وأضاف "يقوم أعضاء هيئة التدريس المتخصصين لدينا في مجال الذكاء الاصطناعي باستكشاف المجالات الرائدة في تعليم الآلة والحوسبة البصرية، وتحديدًا رسومات وتصوير الحاسب الآلي. ويسعدنا أن نرى Google تدعم هذا الأمر".

يشار إلى أن كاوست تحتل المرتبة 17 على الصعيد العالمي في تصنيفات علوم الحاسب الآلي (CSRankings)، وهي تصنيفات تقيس مخرجات أقسام الحاسب الآلي في أبرز المنشورات العلمية المرموقة بين عامي 2014-2024 في مجالات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة والحوسبة البصرية (تحديدًا الرؤية الحاسوبية والرسوميات الحاسوبية والتصوير التحليلي).

يذكر أن توقيت هذه المنح صادف إعلان كاوست عن تأسيس مركزها الجديد للتميز في مجال الذكاء الاصطناعي التوليدي بقيادة البروفيسور برنارد غانم والبروفيسور يورغن شميدهوبر. حيث يهدف هذا المركز إلى تسريع التميز في أبحاث الذكاء الاصطناعي التوليدي وتطويرها في المملكة العربية السعودية من خلال ابتكار نماذج الذكاء الاصطناعي التوليدي للأغراض العامة وتدريب أفضل الممارسات التي تغذي الحلول المتخصصة لأولويات للبحث والتطوير والابتكار في المملكة. وسيكون البروفيسور برنارد غانم رئيس المركز الجديد في كاوست.

أخبار ذات صلة

0 تعليق