اكتشاف مقبرة جماعية بين ليبيا وتونس يثير قلقا أمميا

مكه 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
اكتشاف مقبرة جماعية بين ليبيا وتونس يثير قلقا أمميا, اليوم الثلاثاء 9 يوليو 2024 09:52 مساءً

أعلن المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة فولكر تورك، أنه يتابع تقارير عن اكتشاف مقبرة جماعية في الصحراء على الحدود الليبية التونسية.

وندد في كلمة بالتطورات المتعاقبة والمثيرة للقلق في ليبيا، وقال أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف «أطالب السلطات بالرد سريعا على استفساراتنا، والتحقيق في هذه الجرائم بشكل واف»، مستنكرا ما يمارس ضد المهاجرين واللاجئين، وقال «من حق ذوي من قتلوا أن يعرفوا الحقيقة».

وقالت المنظمة الدولية للهجرة، «إنه جرى في مارس اكتشاف جثث ما لا يقل عن 65 مهاجرا في مقبرة جماعية بجنوب غرب ليبيا،، وأفادت الوكالة الأممية بأن ظروف وفاتهم وجنسياتهم لم تعرف بعد، لكن يعتقد بأنهم لقوا حتفهم أثناء عملية تهريبهم عبر الصحراء»، وفقا لوكالة فرانس برس.

وأصبحت ليبيا المنقسمة بين سلطتين متنافستين في الشرق والغرب، والواقعة على مسافة حوالي 300 كلم من السواحل الإيطالية، مركزا لعشرات آلاف المهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا من طريق البحر.

ويحاول العديد من المهاجرين الوصول إلى أوروبا من الأراضي الليبية، معرضين حياتهم للخطر.

لكن آلافا يعيشون في ليبيا منذ سنوات بصورة غير نظامية، ويعملون في الزراعة والبناء والتجارة، لا سيما حول العاصمة.

وقال خبراء من المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة «إن عدد المهاجرين الذين لقوا حتفهم أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا عن طريق البحر هذا العام ناهز 2000».

وتشير المنظمة الدولية للهجرة، إن البيانات التي جمعتها الأمم المتحدة بين مايو ويونيو 2023، تشير إلى وجود أكثر من 700 ألف مهاجر على الأراضي الليبية.

وقضى أو فقد في عام 2023 نحو 3105 مهاجرين بعد محاولتهم عبور البحر المتوسط للوصول إلى أوروبا، وفق أحدث الأرقام الصادرة عن المنظمة الدولية للهجرة، التابعة للأمم المتحدة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق